موضوع تعبير عن الأمية 2018

موضوع تعبير عن الأمية 2018
    يعد موضوعنا اليوم من أهم المواضيع التى يجب أن يهتم بيها الطلاب، وهو موضوع عن الأمية فيجب على كل طالب معرفة أسباب الأمية وكيفية التقليل منها، لأنها تعتبر من أكبر الأسباب التى تؤدى البلاد إلى التخلف وعدم التقدم، فالأمية تؤثر على كل شئ فى بلادنا وتؤثر على عادات المجتمع، ومن خلال موقعنا نعرض لكل الطلاب والطالبات موضوع تعبير عن الأمية، ونوضح كل العناصر والأفكار المتعلقة بهذا الموضوع.
    موضوع تعبير عن الأمية

    أفكار عن الامية

    • مقدمة عن الموضوع.
    • المشكلات التى تنتج بسبب الأمية.
    • دور الدولة فى محو الأمية.
    • دور الأمى فى محو أمته.
    • خاتمة الموضوع.

    مقدمة عن الموضوع

    لا تعتبر الأمية مشكلة شخص واحد ولكنها مشكلة مجتمع كامل، فنلاحظ أن مجتمعات الريف تختلف عن مجتمعات المدن، فنجد أن أغلبية الموجودين في مدن الوجه القبلي خاصة لا يجيدون القراءة أو الكتابة، وبهذا لا يستطيعون التعامل في مراكز عمل كتابية، ولكنهم  يحترفون الحرف اليدوية أكثر من العقلية سواء زراعية أو الصناعية، لذلك كل واحد من تلك الأشخاص يريد دائما أن يعلم أبناؤه ويصل بهم إلى أعلى المراكز، لانهم دائما يشعرون بالنقص ويريدون أن يعوضون ذلك النقص من خلال تعليم أبنائهم وصرف كافة التكاليف مهما كانت كثيرة.

    المشكلات التى تنتج بسبب الأمية

    خلقنا الله عز وجل، وخلق كل شخص لديه ميزة وموهبة معينة، وقال اسعوا في الأرض حتي تنمون تلك الزرع الذي أعطاكم الله، لذلك نجد أن الاهتمام بالتعليم أخذ مساحة كبيرة في عهد محمد علي، رفاعة الطهطاوي، عباس العقاد وغيرهم من الذين أهتموا بتعليم المرأة وذهابها إلي المدارس، وإن المشكلات التي تترتب على الأمية كبيرة للغاية، ومن أهمها أن يظل الإنسان مغمض العينين طوال حياته، والمقصود هنا ليس ضعف نظره، بل ضعف عقله، فهناك حكمة شهيرة وهي ” أطلبوا العلم ولو في الصين، أي مهما بلغ الأمر من تعب فعليكم أن تبذلون أقصى جهدكم حتى تتعلمون كافة المجالات.

    دور الدولة فى محو الأمية

    يجب على الدولة أن  تقدم الكثير من الإنجازات من أجل محو الأمية في الكثير من القري،  ولذلك نجد أنها عملت على توفير العديد من مدارس محو الأمية داخل كل قرية، فتقوم الأشخاص بتعليم الآخرين مهما بلغت أعمارهم،  ولذلك فوجدنا مبادرة من وزارة التربية والتعليم بأن أي شخص يريد التقدم لكي يتم تعيينه في الوزارة كمدرس عليه أن يمحو أمية 10-15 شخصاً، وهذه المبادرة في غاية الرقي والتقدم لمجتمع ناجح ومتطور، وأدت الي محو الكثير من الأشخاص الأمية.

    دور الأمى فى محو أمته

    يجب على كل شخص لا يستطيع الكتابة والقراءة أن ينمي ويدرب نفسه حتى يستطيع المضي في حياته، دون الشعور بأن هناك شيئاً كبيراً ينقصه في حياته، فمثله مثل الشخص الأعمى، فاقد الذاكرة، فكلاهما لا يستطيعون الرؤية بشكل صحيح، فغياب التعليم وظهور الأمية سيترتب عليه خلل في العقل، ستظهر أفكارا بعيدة عن تعاليم الدين، وتؤدى إلى الكثير من حدوث المشكلات وقتل الأخرين بدون وجهه حق، لذلك يجب على كل أمى أنه يساعد على محو أمته ويدرب نفسه، حتى يزداد الوعى.

    خاتمة الموضوع

    وفى نهاية الموضوع نجد أننا قد وضحنا كل ماهو متعلق بمحو الأمية، وكيف كانت للأمية سبب فى حدوث المشكلات، وأن للدولة دور كبير فى محو الامى، فيجب أنشاء المدارس وتعيين مدرسين لتعليمهم، وبهذا نقضى على عدد كبير من الأشخاص الأمية، وللأمى دور كبير فى محو امته، فيجب عليه تقبل التعليم والتدريب على نفسه، حتى ينشأ الوعى والثقافة فى المجتمع.

    إرسال تعليق

    ------------------------------------------------------------------------------------------------------------------