كيفية كتابة مقدمة تعبير وخاتمة للأمتحان بكل سهولة 2019

كيفية كتابة مقدمة تعبير وخاتمة للأمتحان بكل سهولة 2019
    فى كل موضوع تعبير يفضل ان يعمل الطالب مقدمة وخاتمة للتعبير يوضح فيهما كل ماهو متعلق بالموضوع، ومن خلا موقعنا نعرض لك الطلاب والطالبات مجموعة من المقدمات والخواتيم التى تساعدهم فى عمل موضوع تعبير جيد وكامل من كل التفاصيل.
    كتابة مقدمة تعبير وخاتمة

    مقدمات موضوعات تعبير

    المقدمة الأولى:

    إن مثل هذا الموضوع العظيم، يصعب على الكثير الخوض فيه، أو الحديث عنه نظراً لتشعبه الكبير، هذا وقد حاولت وإجتهدت في لأن أدلو بدلوي في ذلك الموضوع، وأرجو من الله عز وجل أن يكون قد وفقني في هذا.

    المقدمة الثانية:

    إن هذا الموضوع فيه من الصعوبة على أي طالب أن يتحدث فيه، ولكني قد حاولت وإجتهدت في محاولاتي، لكي أغطي كل جوانب هذا الموضوع، ولكي أقدم شئ يليق بجلال العلم، وآملاً أن يرضى المصححون عن هذا المجهود المبذول، وإن هذا الموضوع(....) لهو من أعظم القضايا التي تواجهنا في حياتنا اليومية، ومن أهم المشكلات في عالمنا المعاصر، وقد قال تعالى في كتابه الحكيم في هذا الموضوع(الإستشهاد بآيات قرآنية).

    المقدمة الثالثة:

    مما لا شك فيه أن هذا الموضوع الشيق، لهو من الموضوعات الهامة جداً في حياتنتا اليومية، لهذا فقد إجتهدت وحاولت أن تغطي هذه السطور البسيطة هذا الموضوع العميق، وقد حاولت أن أغطي كافة جوانب هذا الموضوع، وأرجوا أن يكون قد وفقني الله إلى ذلك.

    المقدمة الرابعة:

    إن سحر الكلام وروعة البيان يعجزان عن أن يعبران عن هذا الموضوع، حيث أن كثير من الناس تطرقوا إليه، ولست أنا إلا قطرة في محيط، وسوف أحاول وأبذل قصارى جهدي في أن أعبر جيداً عن هذا الموضوع، وأن أوصل للقارئ ما يجول بفكري، ويعتبر هذا الموضوع من الموضوعات الهامة والحيوية لحياتنا اليومية، والتي يجب أن نبلورها ونبرز أهم أفكارها وعناصرها.

    المقدمة الخامسة:

    هذا الموضوع نافع جداً ومؤثر في كل جوانب حياتنا اليومية، لهذا كان جدير بنا أن نلقي الضوء على هذا الموضوع، ولعلنا نخرج من هذا الموضوع بكم من الإستفادة إن شاء الله، فقال تعالى "وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين".

    المقدمة السادسة:

    لا أدري من أين أبدأ، وكلي خوف من أن تخونني الكلمات، في أن أعبر عن هذا الموضوع المهم، ولكني سوف أجتهد وأسعى لتغطية الموضوع من كافة جوانبه، والله الموفق والمستعان.

    خاتمات موضوعات التعبير

    الخاتمة الأولى:

    وفي النهاية، ومما سبق نخرج من هذا الموضوع ببعض الأشياء الهامة التي يجب أن تؤخذ في الإعتبار عند عرض هذا الموضوع،  ونرجوا أن نكون قد وفقنا في هذا الامر، مع أطيب امنياتنا بالتوفيق للجميع.

    الخاتمة التانية:

    وأخيراً وبعد أن قمنا بتحليل كل العناصر لهذا الموضوع، فإنني قد شعرت بكثير من الإستمتاع وأنا أكتب في هذا الموضوع، وإنني لأخاف أن أقصر في سرد بعض السطور، وكذا لم يسعفني الوقت، فقد قال الشاعر :
                                 وما كل لفظ في كلامي يكفيني ،، وما كل معنى في قولي يرضيني.

    الخاتمة الثالثة:

    وفي النهاية فإن القم صار وخط في هذا الموضوع(...)، ولكن القم في النهاية لم يفي هذا الموضوع حقه، وكل ما سبق من جهد هو ما فسره العقل وأبصرته البصيره، وأنحنت له الجباه، فإن الإنسان الحر وهو أمام نفسه، يحاول أن يبعد نفسه عن مساوئها، ويقترب بها من محاسنها.

    الخاتمة الرابعة:

    وفي النهاية فإنني قد عرضت وجهة نظري، وقد دليت بدلوي بهذا الموضوع، وقد إجتهدت لكي أوضح الفكرة العامة للموضوع، وإنني أرجوا من الله عز وجل أن أكون قد وفقت في طرح الافكار بشكل جيد وممتع، دون أن يشعر القارئ بالملل، وفقنا الله وإياكم لما فيه خير هذه الأمه.

    الخاتمة الخامسة:

    وهكذا فإن لكل بداية نهاية، وإن خير الأعمال خواتيمها، وخير الكلام ما قل ودل، وقي النهاية أرجوا ان أكون قد وفقت في تحصيل هذا الموضوع، بهذا الجهد المتواضع، وأتمنى أن يكون الموضوع غير ممل، وفقنا الله وإياكم إلى ما يحبه ويرضاه.

    إرسال تعليق

    ------------------------------------------------------------------------------------------------------------------